الأربعاء، 28 سبتمبر، 2011

مصرى يفوز بجائزة أمريكية باسم «فاروق الباز»

<p>الدكتور فاروق الباز، عالم الفضاء المصري، ومدير مركز الاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء بجامعة بوسطن الأمريكية، يتحدث خلال حوار مع المصري اليوم، القاهرة، 18 أكتوبر 2010. </p>

أعلنت الجمعية الجيولوجية الأمريكية، في مدينة "بولدر" بولاية "كولورادو" فوز الباحث أحمد جابر، أحد أعضاء قسم الجيولوجيا بجامعة بورسعيد، بجائزة فاروق الباز لدراسة الصحراء لعام 2011. 

وعبر صفحته الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" نقل العالم المصري، الدكتور فاروق الباز، مساء اليوم الأربعاء، خبر فوز الباحث أحمد جابر، معبرا عن فرحته به. 



صفحة الدكتور فاروق الباز على الفيسبوك


وتقوم الجمعية الجيولوجية الأمريكية، فى كل عام بالإعلان عن جائزة فاروق الباز، لدراسة الصحراء ويحصل عليها باحث وباحثة من المتقدمين سنويا، يحصل كل منهما علي 2,500 دولار أمريكي لدعم دراسه تضاريس الصحراء. 
اختار الباحث أحمد جابر، موضع رسالته للدكتوراة والتي يقوم حاليا بإعداد رسالة الدكتوراة في اليابان، المنطقة الواقعة غرب كوم أمبو وأسوان للدراسه الجيولوجية المستفيضه، وهي إحدى المناطق الواقعة على امتداد "ممر التنمية"، الذى اقترحه الدكتور فاروق الباز. 
استخدم جابر، الصور الفضائية الحديثة إضافة إلى صور الرادار من جهاز تم إعداده في اليابان، خلال جمعه المعلومات، وأثناء العمل الحقلى اكتشف الباحث هياكل عظمية لتماسيح تبعد حوالي 30 كيلومترا غرب النيل. 
من جانبه اعتبر الباز، نتائج الدراسة ووجود هياكل عظمية لتماسيح تبعد حوالي 30 كيلو مترا غرب النيل، دليل على أن مياه النيل وأفرعه القديمة كانت تصل إلى الموقع في قديم الزمن، وهو ما يعني جيولوجيا أن التربه في المنطقه خصبة وأن تحتها مياها جوفية، ولذلك فهى تصلح للزراعة.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصدر:الأهرام المصرية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق